menuالرئيسية

تعرف على قصة قصيدة المحضار "منين أم العيون الزرق"

الإثنين 24/ديسمبر/2018 - 09:34 ص
The Pulpit Rock
متابعات_ أرض عاد
 
سافر الشاعر حسين أبوبكر المحضار مع بعض اصحابه التجار الى لندن وكان من ضمنهم التاجر 'بن محفوظ'.


ودخل المحضار وأصحابه مقها لعمل مقلب به ليثيرو يريحته وعاطفته الشعرية. 

وكانت في المقهى شابة جميلة ذات عينان زرقاوان، فاتفقوا معها لعمل مقلب فكاهي في صديقهم الشاعر فأبدت موافقتها. 


وذهبت الشابة الى المحضار وكانت بيدها سيجارة فعرضت عليه أن يدخن، فرفض المحضار التدخين كونه وأصحابه غير مدخنين. 


وسألت الشابة شاعر حضرموت: "تحب أجيب لك بطاطس"؟، فقال لها المحضار وهو يظنها عاملة في المقهى: "ما عندكم رز"، فضحك أصحابه فعرف أنه مقلب له، وقال المحضار القصيدة الآتية: 

مننين أم الـعـيـــون الــزُرُق ؟ مـن ويــلــز
أيـــضــا ً وأم الـــعــيـــون الــــزُرُق لــــزّازه
جــــاءت الــي وقـــالـــت تـــفــضـــل مــــــز
فــقـلــت لانــــا ولا أخـــوتـــي مــــــــزّازه 
إنـتي تحـبـيـن الـبـطـاطـس وانا احب الــرُز 
ونـــحـــن يــابـــنـــت ويــلــــز قـــوم رزّازه 
نـحـن تـربـــيــنـــا مـن أول عـالـكـرم والــعــز
وتـفـضـلـي كـان لـش مـن عـنـدنـا عـازه
قــالــت تـبــانـي رُقـُص لك أو تـبـانـي هـــِـز
فــقـــلـــتْ والـلـه لاهــــازا ولاهـــــــــازه
قــالــت أشــُوفـَك بـأجـفـانــك إلــي تغمـــز
فـقــلــت مـاغـمـّزت لـكـن أنــتي غمـّازه
أو مـا تـريـنـي الى عـنـدِك أتـيـت أعـكــُـــــز
مـاذا تـــريــديـن مـن شـايـب بـعـكـــّـازه
أنــا أحـِب الـفـتــيــت الـرطـّـب مـا وكــــــّـــز 
شــي أم مكـنـاس تــعـرف لـُه وأم كازه 
أُريــد وحـدِه تـجـي تــعـجـن ولـي تـخــبــــز
مــا انـتي مـا أنـتـي عجـّـانــه وخــبـّـازه
مـالـي هـدف فـيـش الاّ فـيــش بـافـِرْقـــــز
وإنــتـــي عـطـيـنـا إذا فـرْقـَزت فـرقـــازه
إذا رضــيــتــــــي بـــــــذا أهـــلاً وإلاّ طـــــُز
بــاروح أرضــي وبـاكُــل أكـلــتـي طـــازه 
وبـذكـُر ألـلـه وبـاصـلـّـي عـلـى الـحـــــايـــز
عـلى الـفـضائـل وكُـل الـمـجد هو حـازه
الـمـصـطـفـى وآلـِه اللـي وصـفـهـم يـعجــز
كل من وصـَفْ جاء في الـقـرآن وإعجازه

بعض المفردات الحضرمية: 
أم العيون الزرق: صاحبة العيون الزرق
مز: كلمة حضرمية تعني دخن سيجارة
كز: ما طبخ في التنور على الحطب
فرقز: بحلق بعينيه
تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك