menuالرئيسية

محمد بن زايد لـ"الصين" في يوم حدادها: سنواجه التحدي بتكاتف الشعوب وإرادتها

الأحد 05/أبريل/2020 - 01:11 م
The Pulpit Rock
ارض عاد
 
 أعرب الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، عن تضامنه ومواساته للصين، في حدادها على الضحايا الذين قضوا بفيروس كورونا المستجد.


 وكتب الشيخ محمد بن زايد في تغريدة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر: "أعمق مشاعر التضامن والمواساة مع الصين الصديقة، حكومة وشعبا، في حدادها الوطني اليوم على من قضوا بفيروس كورونا، من مواطنيها وكادرها الطبي الشجاع". 


وأضاف الشيخ محمد بن زايد: "عزاؤنا لذوي الضحايا في كل أنحاء العالم متمنين الشفاء العاجل للمصابين.. سنواجه هذا التحدي بعزيمة الشعوب وإرادتها وتكاتفها". يشار إلى أن الصين نظمت، صباح السبت، حدادا وطنيا ووقفة لمدة 3 دقائق، تخليدا لذكرى 3326 شخصا قضوا نحبهم في تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد.


 وقامت الصين بتنكيس الأعلام في كل أنحاء البلاد، وتعليق كل أشكال الترفيه. وتزامن يوم الحداد مع بدء احتفال تشينج مينج السنوي، الذي تكرم فيه ملايين الأسر الصينية أسلافها. وأطلقت السيارات والقطارات والسفن أبواقها، بالإضافة إلى إطلاق صفارات الإنذار من الغارات الجوية. وتوفي أكثر من 3300 شخص في بر الصين الرئيسي في هذا الوباء، الذي ظهر لأول مرة في مدينة ووهان عاصمة إقليم هوبي بوسط الصين ديسمبر/كانون الأول الماضي، وفقا لإحصاءات نشرتها لجنة الصحة الوطنية. وفي مدينة ووهان ستتحول كل إشارات المرور في المناطق الحضرية إلى اللون الأحمر، وستتوقف حركة المرور لمدة 3 دقائق. 


وتوفي نحو 2567 شخصا في تلك المدينة التي يبلغ عدد سكانها 11 مليون نسمة، وهو ما يمثل أكثر من 75% من حالات الوفاة بكورونا في الصين. و أعلنت الصين عن تسجيل 19 حالة إصابة جديدة مؤكدة، تراجعا من 31 حالة يوم الجمعة، من بينها حالة إصابة في إقليم هوبي. وقالت لجنة الصحة الوطنية، في بيان، إن من بين الحالات الجديدة 18 لمسافرين قادمين من الخارج، وبهذه الإصابات الجديدة يرتفع إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة بكورونا في بر الصين الرئيسي إلى 81639 حالة  

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك