menuالرئيسية

احتياطي الإمارات من الذهب يرتفع أربعة أضعاف ونصف خلال عام

الثلاثاء 02/يونيو/2020 - 10:37 ص
The Pulpit Rock
متابعات_ ارض عاد
 

كشف مصرف الإمارات المركزي اليوم، عن ارتفاع غير مسبوق في رصد المصرف من السبائك الذهبية ليلامس 6.4 مليارات درهم بنهاية أبريل بزيادة تصل إلى أربعة أضعاف ونصف 457% خلال عام.

 

وأظهرت إحصاءات النشرة الإحصائية لشهر أبريل الماضي الصادرة عن المصرف المركزي، أن رصيد مصرف الإمارات المركزي من السبائك الذهبية بلغ بنهاية أبريل 6 مليارات و377 مليون درهم مقابل مليار و137 مليون درهم بنهاية أبريل 2019 بزيادة مقدارها 5.2 مليار درهم وبنسبة نمو 457%.

 

ويعد الرصيد الذهبي للمصرف المركزي بنهاية أبريل الماضي هو الأعلى على الإطلاق منذ أن بدأ المصرف تكوين رصيده الذهبي 2015 بنحو 940 مليون درهم.

 

ودأب المصرف المركزي منذ نهاية ديسمبر 2018 على الزيادة المضطردة لرصيده من السبائك الذهبية دون تراجع، وسجل الرصيد حينذاك 1.134 مليار درهم، وبنهاية ديسمبر 2019 بدأ يزيد المصرف رصيده بشكل كبير حيث بلغ بنهاية ديسمبر الماضي 4 مليارات درهم.

 

وخلال الأشهر الأربعة الأولي من العام الجاري أضاف 2.333 مليار درهم، مقابل 6 ملايين درهم أضافها لرصيده خلال نفس الفترة من ديسمبر 2018 إلى أبريل 2019.

 

وشهد عام 2019 القفزة الأكبر في زيادة الرصيد الذهبي للمصرف المركزي حيث أضاف المصرف المركزي خلال هذا العام أكثر من 2.9 مليار درهم بنسبة نمو 257%، مقابل زيادة مقدارها 194 مليون درهم خلال أربعة سنوات (2015-2018) بنمو بلغ 20% فقط.

 

ومن المتوقع أن تتجاوز زيادة الرصيد خلال النصف الأول من العام الجاري إجمالي الزيادة التي تحققت خلال عام 2019 وذلك في إطار استراتيجية المصرف المركزي بزيادة رصيده الذهبي بشكل مضطرد أسوة بما تتبعه البنوك المركزية في العالم أثناء الأزمات والكوارث التي يواجهها الاقتصاد العالمي.

 

وكشفت عن ارتفاع الاحتياطيات الدولية للإمارات المملوكة للمصرف المركزي والبنوك لتصل إلى 466.6 مليار درهم بنهاية أبريل الماضي مقابل 449.9 مليار درهم بنهاية مارس الماضي بزيادة مقدارها 17 مليار درهم وبنسبة 3.8%، وبلغت احتياطيات المصرف المركزي 368.2 مليار درهم ن بينما بلغت الأصول الأجنبية للبنوك العاملة في الدولة 98.4 مليار درهم.

 

وكشفت الإحصاءات عن زيادة عدد الموظفين بالبنوك ليصل إلى 35 ألف و838 موظفا بنهاية أبريل مقابل 35 ألف و637 موظفا بنهاية ديسمبر الماضي بزيادة مقدارها 204 موظفا.

 

 وتراجع عدد الموظفين في البنوك الوطنية إلى 28 ألف و591 موظفا مقابل 29 ألف و673 موظفها بنهاية ديسمبر بينما ارتفع عدد الموظفين بالبنوك الأجنبية غلي 7247 موظفا بنهاية أبريل 2020 مقابل 5964 موظفا بنهاية ديسمبر 2019.

 

ولفتت الإحصاءات إلى بلوغ رصيد خطابات الضمان المصرفية لتصل إلى 98.2 مليار درهم بنهاية أبريل مقابل 101.8 مليار درهم بنهاية مارس 2020.

 

وأشارت الإحصاءات إلى أن إجمالي عدد الشيكات التي تمت مقاصتها عبر نظام الإمارات لمقاصة الشيكات خلال الأشهر الأربعة الأولي من العام الجاري بلغت 7 ملايين و478 ألف و511 شيك بقيمة 357.6 مليار درهم.

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك