menuالرئيسية

التحقيق في 66 مليون ريال.. فاتحة للتحقيق في 66 مليون قضية فساد

السبت 20/يونيو/2020 - 01:38 م
 

رغم الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد، والأوضاع الصعبة وحالة اللاحرب واللاسلم التي تعيشها المناطق المحررة، الا ان هناك من يصارع ويجاهد من اجل اقامة تجربة مختلفة، تجربة تحفظ ماتبقى من كرامة وشرف للدولة، انها قيادة السلطة المحلية بحضرموت، التي تبذل مافي وسعها رغم كل ماذكر مع شحة الامكانيات، على الأقل في انها تعمل على تفعيل مؤسسات الدولة الخدمية والرقابية، وتسعى من أجل محاصرة الفساد المالي والاداري الذي استشرى بشكل كبير في مختلف مفاصل الادارة، عبر عدد من الاجراءات والقرارات التي تتخذها قيادة السلطة ممثلة في اللواء فرج سالمين البحسني، محافظ المحافظة قائد المنطقة العسكرية الثانية، ونسمع عنها بين فترة وأخرى.

في الأيام القريبة الماضية، وجه محافظ المحافظة مدير عام الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة بساحل حضرموت، مذكرة يطلب منه فيها سرعة التحقيق في ماورد من معلومات، عن صرف أكثر من 66 مليون ريال خلال شهر واحد فقط، من قبل القائمين على أحد المحاجر الصحية في المحافظة، وان يرفع مدير عام الجهاز المركزي تقريره بصورة عاجلة ليتم تحويل ذلك للجهات القضائية لاتخاذ اجراءاتها.

ان مثل هذه الاجراءات تخلق مزيد من الثقة بين المواطنين والسلطة، وتجعلهم يشعرون بأن حقوقهم وأملاكهم العامة والخاصة لها من يحميها، الا ان كل ذلك بحاجة الى كثير من الشفافية، وكثير من الحرية للصحافة الوطنية لتتعقب مكامن الفساد والتلاعب بأموال الشعب من أي جهة كانت، وفضح الجهات التي تتصرف بشكل سيئ بالاموال والممتلكات العامة.

نأمل أن تكون الخطوة الأخيرة التي أقدم عليه السيد المحافظ فاتحة لمرحلة جديدة وجادة لمكافحة الفساد المالي والاداري، وأن تشمل الاجراءات مختلف المجالات منها المشاريع والحسابات المالية في البنوك ومحلات الصرافة، والوظيفة العامة وغيرها من المجالات والقطاعات التي اجتاحتها موجات الفساد خلال الفترة الماضية.

حفظ الله حضرموت من كل شر ومكروه.. وسدد الله خطى كل من اراد لها ولأهلها الخير والصلاح.

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك