menuالرئيسية

دولة الإمارات تواصل تقديم المساعدات الصحية إلى المحافظات المحررة

السبت 01/أغسطس/2020 - 07:28 ص
The Pulpit Rock
متابعات_ ارض عاد
 

واصلت دولة الإمارات تقديم المساعدات الصحية إلى المحافظات اليمنية المحررة، وذلك ضمن الجهود الرامية إلى تعزيز الخدمات الطبية لمواجهة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19». 


وتسلمت السلطات في محافظة حضرموت، جنوب شرق اليمن، شحنة مساعدات جديدة مقدمة من دولة الإمارات تضم معدات طبية نوعية وكميات من الأدوية والمعقمات والمستلزمات الصحية والوقائية للحماية من فيروس كورونا. 


وتأتي المساعدات الإماراتية دعماً لمستشفيات حضرموت ومرافقها الصحية وبهدف تعزيز قدراتها على مجابهة جائحة كورونا وغيرها من الحميات والأمراض التي تفشت في المحافظة وحصدت كثيراً من الأرواح. 


وأشار مسؤولون في لجنة مكافحة «كورونا» إلى أن شحنة المساعدات الجديدة، التي جرى تسلمها بغرض المساهمة في التصدي للوباء، على أشرطة للفحص السريع لـ«كوفيدـ 19»، وعدد من بدلات الحماية المتكاملة، والكمامات والأقنعة الوقائية للكوادر الطبية والتمريضية، وغيرها من المستلزمات الطبية والمواد التعقيمية المتنوعة. 


وأعربت القيادات المحلية والصحية عند استلامهم لشحنة المساعدات الإماراتية عن جزيل الشكر والتقدير لدولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً على هذه المساعدات الطبية التي تعد الثانية من نوعها التي يجري إرسالها لتعزيز الخدمات الصحية في محافظة حضرموت، مضيفين أن هذه المساعدات السخية سترفع من جاهزية المرافق الصحية بالمحافظة وترتقي بعملها، لما تتضمنه من أجهزة طبية نوعية وحديثة، وستوفر لكوادرها الحماية والأمان في مواجهة وباء كورونا. 


وأشارت لجنة مكافحة كورونا في حضرموت إلى أن المساعدات سيتم توزيعها على مختلف المرافق الصحية ومراكز العزل في مختلف مناطق ومديريات المحافظة، وفقاً لحاجة كل مرفق، موضحين أن الأشقاء في دولة الإمارات دائماً سباقون في مد يد العون والمساعدة خصوصاً في الظروف الصعبة والاستثنائية التي تمر بها البلد مع انتشار الأمراض والأوبئة وتسجيل حالات إصابة فيروس كورونا. 


وكانت السلطات الصحية في حضرموت تسلمت قبل نحو شهرين دفعة الأولى من الدعم الإماراتي المخصص لدعم القطاع الطبي المخصص لمواجهة فيروس كورونا، واشتملت المساعدات على أجهزة ومعدات متنوعة، بينها وحدة بي سي آر متكاملة، ومجموعة من أجهزة العناية المركزة وتخطيط القلب ومستلزمات الحماية للطواقم الطبية من هذا الفيروس الخطير.


وفي سياق متصل واصلت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي تسيير القوافل الإنسانية والإغاثية إلى القرى النائية وعدد من المناطق المتضررة جراء السيول التي اجتاحت عدداً من المناطق بمحافظة حضرموت. 


ووزعت الهيئة 80 خيمة إيوائية و100 بطانية، و2800 قطعة ملابس منوعة، على أهالي قرى نائية في مديرية يبعث غرب مدينة المكلا.

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك