menuالرئيسية

أبناء ريف تعز ينددون بإعتداءات ميليشيا الإخوان

السبت 08/أغسطس/2020 - 08:00 م
The Pulpit Rock
متابعات_ ارض عاد
 

ندد سكان ريف مدينة تعز، اليوم السبت، بالاعتداءات التي نفذتها مليشيا الحشد الشعبي التابعة لحزب الإصلاح (الذراع اليمني لتنظيم الإخوان الإرهابي).

 

ونفذ سكان بلدة "البيرين" والقرى المجاورة لها، جنوبي تعز، وقفة احتجاجية، أعلنوا فيها رفضهم المطلق للتحركات الإخوانية في نشر العنف والفوضى، والسطو على المحلات التجارية تحت قوة السلاح.

 

وقال بيان صادر عن الوقفة، إن المليشيا الإخوانية قامت أواخر الأسبوع الماضي، بإطلاق النيران والقنابل على محطة بنزين "البيرين" ونهب كافة محتوياتها.

 

واتهم البيان، مليشيا الحشد الشعبي الإخواني، بنهب الأموال في محطة البنزين والتي تقدر بملايين الريالات، وإطلاق الرصاص على كاميرات المراقبة في المستودعات التجارية قبل تنفيذ أعمال نهب واسعة.

 

واعتبر البيان، أن الأعمال التي تقوم بها العصابات المسلحة الموالية لحزب الإصلاح، تهدد مناطقهم الريفية الآمنة والسلم الاجتماعي.

 

وطالب سكان البلدات الريفية محافظ تعز نبيل شمسان، والجهات الأمنية بسرعة إلقاء القبض على العصابات الإخوانية وكافة المتهمين في أعمال النهب.

 

وخلال الفترة الماضية، سعت المليشيا الإخوانية لتفجير الوضع عسكريا في مدينة التربة وبلدات الحجرية، جنوبي تعز، ضمن مخطط ممول قطريا، لحرف مسار المعركة الأم مع المليشيا الحوثي، وفتح معارك جانبية ضد قوات اللواء 35 مدرع بالجيش الوطني

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك