menuالرئيسية

واقعة غريبة في أحد البنوك التركية تكشف إنهيار الإقتصاد

الإثنين 10/أغسطس/2020 - 07:33 م
The Pulpit Rock
متابعات_ ارض عاد
 

كشفت واقعة غريبة في أحد البنوك التركية حالة الانهيار التي يعيشها الجهاز المصرفي لنظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

 

وقال مواطن تركي الإثنين، إنه خلال إيداع أموال بإحدى ماكينات الصرف تبين أن ورقة نقدية فئة 50 ليرة بها خطين غريبين.

 

وبحسب موقع العين الإخبارية، أشار المواطن، ويدعى أرصوي ياتار، مقيم في مدينة سيواس (وسط تركيا)، إلى أن هناك 1 سنتيمتر فرق في طباعة الورقة النقدية، ليقدمها إلى أحد العاملين في البنك والذي أكد له أن الورقة ليست مزيفة وأنه خطأ في الطباعة فقط.

 

الواقعة انتشرت بسرعة على مواقع التواصل الاجتماعي، وعلق الأتراك عليها، ليقول أحدهم: “لهذا الحد يقومون بطباعة الأموال بسرعة كبيرة، حتى أن الطباعة الخاطئة زادت بصورة ملحوظة. لا يجدون الوقت لفحص الأوراق النقدية بعد طباعتها".

 

وشهدت الأيام الأخيرة قيام الحكومة التركية بطباعة كميات كبيرة من الليرة دون غطاء، وهو ما أكده علي باباجان رئيس حزب "الديمقراطية والتقدم" التركي المعارض نائب رئيس الوزراء الأسبق في تصريحات سابقة.

 

وكان باباجان قد قال في تصريحات سابقة "يتساءلون عن سبب ارتفاع قيمة العملات الأجنبية أمام الليرة، وهذا مرده إلى طبع كميات كبيرة منها دون غطاء بشكل أدى لفقد قيمتها كما رأينا".

 

وقال: “إن البنك المركزي التركي يواصل طباعة العملة.. دون أي مصادر للعملات الأجنبية أو غطاء مالي، والنتيجة المتوقعة والطبيعية هي فقدان الليرة لقيمتها.

 

من ناحية أخرى، شدد علي باباجان القيادي المنشق عن حزب العدالة والتنمية، على ضرورة تغيير حكومة العدالة والتنمية، لإنقاذ اقتصاد البلاد المنهار.

 

وقال باباجان، إن "الاقتصاد التركي يمر بأوضاع سيئة للغاية، والطريقة الوحيدة لإقالته من عثرته هي تغيير حكومة العدالة والتنمية".

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك