menuالرئيسية

حزب الله وإيران في "مصيدة" العقوبات الأمريكية مجددا

الخميس 17/سبتمبر/2020 - 05:18 م
The Pulpit Rock
متابعات_ ارض عاد
 

فرضت وزارة الخزانة الأمريكية، الخميس، عقوبات على مجموعة من الأفراد و4 كيانات لصلاتهم المزعومة بمليشيا حزب الله وإيران.

 

والعقوبات الأمريكية المرتبطة بلبنان استهدفت شخصاً وشركتين هما آرش كونسالتين للدراسات والاستشارات الهندسية ومعمار للهندسة والمقاولات

 

 والعقوبات الأمريكية هي الثانية من نوعها خلال شهر سبتمبر/أيلول الجاري، والتي تفرضها واشنطن على حلفاء حزب الله اللبناني وإيران.

 

ففي الثامن الشهر الجاري، أعلنت الولايات المتحدة عقوبات على الوزيرين اللبنانيين السابقين، علي حسن خليل (وهو نائب حالي في البرلمان) ويوسف فنيانوس، لتعاونهما مع "حزب الله" وضلوعهما في عمليات فساد.

 

وخليل، وهو وزير المالية الأسبق، مستشار لرئيس مجلس النواب زعيم حركة أمل نبيه بري، فيما يعد فنيانوس أحد المقربين من زعيم تيار المردة سليمان فرنجية.

 

أما العقوبات التي طالت إيران فقد استهدفت مجموعة التهديد السيبراني الإيرانية و 45 فرداً وشركة واحدة على صلة بالمخابرات الإيرانية ووزارة الأمن.

 

ومجموعة التهديد المستمر، تتهمها واشنطن بتنفيذ حملة برامج ضارة لاستهداف المنشقين الإيرانيين والصحفيين وشركات السفر الدولية.

 

ومن جانبه، تعهد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بمواصلة فضح سلوك طهران المشين وعدم التواني عن حماية بلاده وحلفائه من عمليات القرصنة الإلكترونية الإيرانية.

 

بدوره، قال وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوشين: "حزب الله يستغل علاقته بمسؤولين لبنانيين فاسدين للحصول على عقود حكومية للشركات التابعة له".

 

وتابع: "ملتزمون باستهداف حزب الله وأنصاره بسبب استغلالهم الفاسد لموارد لبنان من أجل إثراء قادتهم على حساب الشعب".

 

وأضاف: "حزب الله يستغل شركتي (آرتش) و(معمار) لإخفاء تحويلات مالية إلى حساباته الخاصة".

 

وفي 3 سبتمبر/أيلول الجاري، فرضت واشنطن عقوبات على عدة شركات تبيع وتشحن البتروكيماويات إلى إيران.

 

وتتزامن عقوبات الخزانة الأمريكية مع إعلان الحكومة الإسرائيلية، الخميس، إحباط محاولة من إيران و"حزب الله" لتجنيد أشخاص تمهيدا لتنفيذ هجمات إرهابية بالداخل.

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك