menuالرئيسية

العطاس عن الشيخ خليفة: تعلم من خبرة والده وحكمته

السبت 14/مايو/2022 - 12:43 ص
The Pulpit Rock
متابعات ارض عاد
 
قدم دولة الرئيس حيدر العطاس رئيس وزراء اليمن الأسبق، واجب العزاء لدولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعبا في وفاة رئيس الدولة الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، داعيا الله عز وجل أن يتغمد الفقير بواسع الرحمة والمغفرة. وأضاف دولة الرئيس العطاس، خلال مداخلة على قناة العربية، أن معرفته بالشيخ خليفة بن زايد آل نهيان – رحمه الله – تعود إلى عام 1985، حين كان رئيس لوزراء لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية، ثُم كانت زيارات مُتعددة قبل وبعد الوحدة اليمنية عام 1990. وتابع إلى أن اليمن تربطه علاقة كبيرة وقوية جدا بدولة الإمارات العربية المتحدة، مُشيرا إلى زيارات مؤسس دولة الإمارات الراحل الشيخ زايد آل نهيان لصنعاء وعدن، حيث قدمت دولة الإمارات دعم كبير لليمن والكثير من الشعوب العربية وغير العربية. وأشار دولة الرئيس العطاس، إلى أن أبرز دعم قدمته دولة الإمارات العربية المُتحدة لليمن كان في عهد الشيخ زايد آل نهيان – رحمه الله – تمثل في إعادة إنشاء سد مأرب، واصفا إياه بـ"المشروع التاريخي العظيم"، بالإضافة لعدد من المشروعات في مجالات الصحة والتعليم وغيرها من المشاريع الاقتصادية الأخرى. وشدد على أن دولة الإمارات العربية المتحدة لازالت تدعم دولة اليمن من خلال مشاركتها في عاصفة الحزم وإعادة الأمل، مع المملكة العربية السعودية، حيث يقدما دعم كبير لليمن لتجاوز محنته الراهنة والانتقال إلى مستقبل زاهر. وأوضح أن دولة الإمارات العربية المتحدة صفحتها ناصعة، مشيرا إلى أن الشيخ خليفة بن زايد – رحمه الله – كان له دور كبير منذ توليه منصب نائب رئيس الوزراء في وقت مُبكر في دعم اليمن، مشيرا إلى سلسلة لقاءات عقدها مع الشيخ خليفة – رحمه الله – في زياراتنا المُختلفة. وتحدث دولة الرئيس العطاس عن زيارته إلى دولة الإمارات العربية المتحدة في عام 1987عندما كان رئيس لجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية، حيث منحه الشيخ زايد – رحمه الله – وسام قلادة الاتحاد. وبين أن مؤسس دولة الإمارات العربية المُتحدة الشيخ زايد آل نهيان – رحمه الله وطيب ثراه – أرسى قواعد متينة للحُكم، واستطاع ابنه خليفة بن زايد أن يتعلم من حكمة وخبرة والده الشيخ زايد، مثله مثل الشيخ محمد بن زايد وباقي أبناء الشيخ زايد.
تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك