menuالرئيسية

تراجع إنتاج إيران من النفط

السبت 17/أغسطس/2019 - 12:09 م
The Pulpit Rock
متابعات_ أرض عاد
 
هبط إنتاج إيران النفطي في يوليو/تموز الماضي إلى أدنى مستوياته منذ ثمانينيات القرن الماضي، بفعل عقوبات واشنطن، وفق بيانات أوبك.

وأظهرت بيانات منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أن إنتاج إيران من النفط الخام في يوليو/تموز الماضي بلغ 2.213 مليون برميل يوميا، نزولا من 2.26 مليون برميل يوميا في يونيو السابق عليه.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني 2018 طبقت حزمة عقوبات أمريكية على إيران، طالت صناعة النفط من إنتاج وتصدير ونقل، إضافة إلى عقوبات مالية أخرى حالت دون تلقي طهران عائدات النفط في حال تصديره بعيدا عن القنوات الرسمية.

وعلى أساس سنوي، تراجع إنتاج إيران النفطي في يوليو/تموز الماضي، مقارنة بـ3.737 مليون برميل يوميا في يوليو/تموز 2018، بحسب بيانات أوبك.

وأدت تلك العقوبات إلى فرار شركات كانت تعمل في إيران بقطاع النفط، مثل توتال الفرنسية وميرسك تانكرز الدنماركية المختصة في النقل، بخلاف بنوك أجنبية.

وفي الربع الثاني من 2019 (أبريل-يونيو)، تراجع إنتاج إيران النفطي إلى متوسط 2.4 مليون برميل يوميا، مقارنة بـ3.81 مليون برميل يوميا في الربع الثاني من العام الماضي 2018، بحسب البيانات.

ونتيجة هبوط إنتاج وصادرات النفط الخام، دخلت البلاد في أزمة حادة بوفرة السيولة خاصة النقد الأجنبي، ما دفع الحكومة والبنك المركزي لفرض قيود صارمة على حركة النقد الأجنبي في البلاد.

وكان إنتاج إيران من النفط شهد نموا كبيرا في يوليو/تموز 2015، وذلك بفعل توقيع الاتفاق النووي حينها، وسرعان ما تبددت طموحات طهران الدولية في أسواق البترول بفعل العقوبات الأمريكية.

وفي 2018، بلغ متوسط الإنتاج اليومي للنفط الخام من جانب إيران نحو 3.553 مليون برميل يوميا، وسط توقعات ببلوغ متوسط إنتاجها في 2019 نحو 2.3 مليون برميل يوميا، حال استمرار عقوبات أمريكا.
تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك