menuالرئيسية

التحالف يستهدف مواقع حوثية في الحديدة

السبت 21/سبتمبر/2019 - 11:59 ص
The Pulpit Rock
متابعات_ أرض عاد
 
أعلنت قيادة القوات المشتركة لتحالف دعم الشرعية في اليمن تنفيذها فجر الجمعة عملية استهداف نوعية شمال محافظة الحديدة ضد أهداف معادية تتبع الميليشيا الحوثية الإرهابية تهدد الأمن الإقليمي والدولي؛ وذلك إلحاقاً للبيان الصادر من القيادة الخميس الماضي بشأن اعتراض وتدمير زورق مفخخ ومسير عن بعد وفقاً لما نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس).

وأوضح العقيد الركن تركي المالكي المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف أن الأهداف المدمرة شملت 4 مواقع لتجميع وتفخيخ الزوارق المسيّرة عن بعد وكذلك الألغام البحرية، حيث يتم استخدام هذه المواقع لتنفيذ الأعمال العدائية والعمليات الإرهابية التي تهدد خطوط الملاحة البحرية والتجارة العالمية بمضيق باب المندب وجنوب البحر الأحمر.

وأضاف العقيد المالكي أن الميليشيا الحوثية الإرهابية تتخذ من محافظة الحديدة مكانا لإطلاق الصواريخ الباليستية والطائرات من دون طيار والزوارق المفخخة والمسيّرة عن بعد، وكذلك نشر الألغام البحرية عشوائياً، في انتهاك صريح للقانون الدولي الإنساني وانتهاكٍ لنصوص اتفاق (استوكهولم) واتفاقية وقف إطلاق النار بالحديدة.

وأكد العقيد المالكي أن قيادة القوات المشتركة للتحالف لها الحق المشروع باتخاذ وتنفيذ إجراءات الردع المناسبة للتعامل مع هذه الأهداف العسكرية المشروعة، وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية مع استمرار دعمها للجهود السياسية كافة لتطبيق اتفاق استوكهولم وإنهاء الانقلاب.

وفي تصريح اعتبره خبراء مجرد مناورة حوثية أخرى، نقلت «رويترز» عن الميليشيات الحوثية قولها «إنها ستوقف استهداف الأراضي السعودية بالصواريخ والطائرات المسيرة وتنتظر إعلانا مماثلا ممن يستهدفون اليمن». وسبق للميليشيات أن أعلنت أكثر من مرة عما تسميه «مبادرات»، وهي خطوات ليست لها أي أساس سياسي ولا تتعامل معها الأطراف الإقليمية والدولية على محمل الجد، وكان آخرها المبادرة الاقتصادية التي أطلقها ابن عم زعيم الجماعة المدعومة من إيران محمد علي الحوثي، ولم يتم حتى تداولها في الأوساط السياسية.

ويأتي ذلك في ظل التصعيد العسكري لميليشيات الانقلاب في الحديدة الساحلية، المطلّة على البحر الأحمر، من خلال الاستمرار في اتخاذها منصة لاستهداف المملكة، فضلاً عن خروقاتها للهدنة الأممية بقصف واستهداف مواقع القوات المشتركة من الجيش الوطني والأحياء السكنية في مدينة الحديدة وريفها الجنوبي حيس والتحيتا والدريهمي، مع شن هجمات ليلية على مواقع القوات المشتركة، وذلك بالتزامن مع إعلان تحالف دعم الشرعية، أول أمس (الخميس)، تدمير 4 مواقع لتجميع وتفخيخ الزوارق المسيرة عن بعد والألغام البحرية.
تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك