طباعة

بالصور.. الجالية الجنوبيَّة بالدّمام ترفد جبهات محور الضالع بكمية من الملابس الواقية

الأربعاء 12/02/2020 09:44 ص

متابعات_ أرض عاد

وصلت إلى مقر العمليات المشتركة محور الضالع، كمية من الملابس الواقية قدمتها الجالية الجنوبيَّة بالمملكة العربية السعودية منطقة الدمام، دعماً للمرابطين في الخطوط الأمامية لجبهات القتال في محور الضالع.


الجالية وعبر رئيسها في الدمام الأستاذ همدان الشعيبي في تصريح له قال " إنَّ هذا مجرد دعم رمزي للمرابطين في جبهات القتال لنؤكد فيه أننا معهم وأننا نشاطرهم السراء والضراء، وأن قلوبنا معهم ونحن إلى جانبهم في مواجهة قوى الشر الطامعة باحتلال أرض الجنوب، ونحن على أهبة الإستعداد لبذل أرواحنا وليس فقط ما نقدمه من دعم.


 أما العميد ”عبدالله مهدي“ رئيس غرفة العمليات المشتركة لجبهات محور الضالع ورئيس القيادة المحلية لانتقالي المحافظة من جانبه أثنى على الجالية الجنوبيَّة في الدمام على هذه المساهمة، والذي قال:" إنها أتت في ظل ظروف استثنائية تشهدها الجبهات، وأن الجالية الجنوبية في المملكة وغيرها من دول العالم كانت الداعم الأكبر لثورة الجنوب بالدعم المادي والمالي، ولازالت تقدم الدعم لجبهات القتال حتى يومنا هذا، ونقول لإخوتنا وأبناءنا في الجالية الجنوبية ثقوا إن ما تقدمونه يصل إلى الجهات المعنية، وأن ماتقدموه أيضاً يعتبر رافداً معنوياً كبيراً للمقاتلين بقدر ما يساعد كثيراً في تغطية بعض الإحتياجات والنواقص.


 وشكر المتحدث الرسمي لجبهات محور الضالع ”فؤاد قائد جباري“  الجالية الجنوبية بمنطقة الدمام ممثلة برئيسها الأستاذ همدان الشعيبي ونائبه محمد سيف اليافعي لرفدها جبهات محور الضالع بهذا الدعم والذي قال ”إنَّه إن دل على شيء فإنما يدل على أن الجنوبيين على قلب رجل واحد، يتقاسمون هم الوطن سوياً، ويدافعون عنه كالبنيان المرصوص كلاً من مكانه وبقدر استطاعته، وهذا هو السر الذي أوصل الثورة الجنوبيَّة إلى المراتب المتقدمة التي هي عليها اليوم“.


 من جانبه العميد ”فؤاد التهامي“ ركن عمليات استطلاع ميداني متقدم ،  أشاد بدور الجالية الجنوبية وبالدعم الذي تقدمه للجبهات، وقال إن هذه الكمية من الملابس الواقية سيتم توزيعها على مختلف الجبهات بحسب الإحتياج.


رافق وصول هذا الدعم وفد من  الإعلاميين والنشطاء على رأسهم الأستاذ فايز اليزيدي رئيس حملة (كلنا جبهة) والأستاذ سمير خالد مثنى الملوي ممثل الجالية الجنوبية بمحافظة الضالع ، وكان على رأس المستقبلين العميد عبدالله مهدي رئيس غرفة العمليات المشتركة، رئيس القيادي المحلية للمجلس لإنتقالي الضالع، والعميد حسن الأعرج نائب رئيس العمليات المشتركة، والعقيد ركن محمد علي حمود“ رئيس فرع السيطرة في العمليات المشتركة، والمتحدث الرسمي لجبهات محور الضالع فؤاد قائد جباري.