menuالرئيسية

البحسني يدشن ورشة العمل التشاورية لبرنامج الأغذية العالمي

الثلاثاء 26/يناير/2021 - 12:54 م
The Pulpit Rock
 

دشن محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، اليوم بالمكلا، أعمال ورشة العمل التشاورية التي ينظمها برنامج الأغذية العالمي باليمن مع أصحاب المصلحة ضمن الاستراتيجية المتكاملة للأمن الغذائي "الصمود وسبل العيش للمحافظات الشرقية".

ويشارك في الدورة معنيون في محافظات حضرموت وشبوة والمهرة وسقطرى، وممثلون عن السلطات المحلية ومنظمات المجتمع المدني ومكاتب التخطيط والتعاون الدولي والصناعة والزراعة والإحصاء والثروة السمكية والشؤون الاجتماعية والعمل وأكاديميين وقطاع المرأة.

وتناقش الورشة، الاستراتيجية المتكاملة للأمن الغذائي والقدرة على الصمود وسبل العيش في المحافظات الأربع، وبحث آلية تطبيقها خلال عامي 2022/2021م، ونقاط الضعف والايجاب وبغض قصص النجاح.

ويتمثل الهدف العام لهذه الاستراتيجية في توفير استجابة متكاملة تعالج نقاط الضعف الحالية والأساسية والآثار الفورية والطويلة الأجل لأزمة الأمن الغذائي، وتركز خلال عامي 2021/2022م على توسيع الانشطة التي تدعم المرونة المستدامة وسبل العيش والنظم الغذائية وتعزيز التآزر بين الصمود والانشطة الإنسانية وابتكار إستجابة تلبي احتياجات الأفراد لمختلف الفئات، وتعزيز التعاون مع النظراء الحكوميين وغير الحكوميين.

وتتضمن مسودة الاستراتيجية، العمل مع الجهات الرئيسة والمجتمعات المحلية من اجل تنفيذ الاستراتيجية المتكاملة للأمن الغذائي المستدام لتلبية الاحتياجات الغذائية العاجلة والفرص في المحافظات الأربع، وتحسين النظم الغذائية والإنتاج الزراعي، وتعزيز إدارة الموارد الطبيعية والحد من مخاطر الكوارث وتعزيز رأس المال البشري لا سيما الشباب والنساء، وتعزيز عمل المؤسسات والمجتمعات المحلية.

وفي حفل افتتاح الورشة، بارك محافظ حضرموت انعقاد هذه الورشة بمدينة المكلا، مرحباً بالمشاركين فيها من المحافظات الأربع، شاكراً منظمة الغذاء العالمي على اهتمامها بعقد هذه الاستراتيجية لمساعدة المجتمعات المحلية، مؤكداً أن المنظمة تعد من أهم المنظمات الداعمة في هذه المرحلة، وكانت تدخلاتها واضحة في خدمة المجتمعات في عموم الوطن.

وأشار المحافظ البحسني إلى أن السلطة المحلية بالمحافظة ستعمل بشكل مستمر على توفير الأجواء الملائمة لإنجاح نشاطات واستراتيجية المنظمة وكافة المنظمات العاملة في المحافظة، متمنياً الخروج بمخرجات تخدم مساعدة الأفراد والمجتمعات في المحافظات الأربع.

بدورها عبرت السيدة/ "موتينتا شيموكا" مدير مكتب برنامج الأغذية العالمي بعدن، والسيدة "ماريّا انجويرا دي سوجو" مدير مكتب البرنامج بالمكلا، عن الشكر، لتشريف السيد محافظ حضرموت لافتتاح الورشة ودعم انعقادها، مشيرتان الى أهميتها في تعزيز وترسيخ استراتيجية الأمن الغذائي بهدف تطبيقها في المحافظات الأربع، الأمر الذي سينعكس إيجاباً بالتعميم على محافظات الوطن، بهدف تقديم مساعدات مستدامة وأكثر ديمومة للأفراد والمجتمعات المحلية.

حضر الورشة، وكيل محافظة حضرموت للشؤون المالية والإدارية الدكتور أحمد سالم باصريح.

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك