menuالرئيسية

في عهد أردوغان.. انهيار السياحة التركية وازمات شديدة بالاقتصاد

الخميس 06/مايو/2021 - 06:52 ص
The Pulpit Rock
متابعات_ ارض عاد
 

هوت الليرة التركية مقابل الدولار، بعد بيانات سلبية بشأن تراجع عائدات السياحة.


وهبطت العملة التركية إلى مستوى 8.3 ليرة مقابل الدولار الأمريكي، قبل أن تتعافى قليلا لتبقى عند مستوى 8.28 ليرة مقابل الدولار.


وفقدت العملة أكثر من 9% من قيمتها منذ بداية العام، وشهد الشهر الماضي نزولا حادا بعد الإطاحة بمحافظ البنك المركزي.


وأمام اليورو الأوروبي تهاوت العملة التركية لتسجل 10.02، قبل أن تتحسن نسبيا لتسجل 9.9618 ليرة لكل يورو.


ويعيش الاقتصاد التركي واحدة من أعقد أزماته الاقتصادية وسط انهيار الليرة لمستويات متدنية، حيث دفعت أزمة هبوط الليرة التركية منذ أغسطس/آب 2018 إلى تراجع مؤشرات اقتصادية كالعقارات والسياحة والقوة الشرائية، فيما قفزت نسب التضخم؛ ما أدى إلى تراجع ثقة المستثمرين والمستهلكين بالاقتصاد المحلي.


وتكبد قطاع السياحة في تركيا خسائر كبيرة خلال الربع الأول من عام 2021، في ظل تراجع عدد الزائرين والعائدات بشكل ملموس، حسبما أفادت وكالة الاحصاء التركية (توركستات) أمس الجمعة.


وذكرت وكالة الإحصاء التركية أن عدد السائحين الأجانب الذين زاروا البلاد خلال الفترة من يناير/كانون الثاني حتى مارس/آذار الماضيين، تراجع بنسبة 53.9% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.


وكشفت البيانات تراجع عائدات السياحة في تركيا بأكثر من 40% خلال نفس الفترة، ومن جهة أخرى، تراجع عدد الأتراك الذين سافروا إلى خارج البلاد خلال الربع الأول من العام بنسبة 84%.


وترتب على القيود الرامية لاحتواء جائحة كورونا في تركيا آثار ضارة على النشاط السياحي الذي يمثل مصدرا رئيسيا للدخل بالنسبة لاقتصاد البلاد.

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك