menuالرئيسية

باحث: واشنطن بحاجة للتنسيق مع أوروبا لمواجهة استفزازات الرئيس التركي

السبت 31/يوليو/2021 - 06:15 ص
The Pulpit Rock
متابعات_أرض عاد
 

باحث تركي يرى أن الإدارة الأمريكية بحاجة إلى استراتيجية منسقة مع أوروبا لاحتواء استفزازات تركيا في قبرص وشرق البحر المتوسط.


وقال أيكان إردمير، مدير برنامج تركيا في مؤسسة الدفاع عن الديمقراطيات، في مقال منشور عبر الموقع الإلكتروني للمؤسسة، إنه خلال الزيارة التي استمرت يومين إلى قبرص الشمالية الأسبوع الماضي، صعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التوترات في شرقي المتوسط من خلال التهديد بتصرف أحادي، بما في ذلك الاستيلاء غير المباشر على الأرض، على الجزيرة المقسمة، الأمر الذي أثار إدانات من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ومجلس الأمن.

 

ورأى الخبير في الشؤون التركية أن استفزاز أردوغان الأخير هو جزء من جهود مستمرة لزعزعة استقرار المنطقة، وتقويض الشراكات المدعومة أمريكيا بين الدول الساحلية.


وأضاف أنه في 19 يوليو/تموز، وصل أردوغان وشريكه في الائتلاف القومي دولت بهجلي إلى شمال نيقوسيا، حيث أعلن أن حل الدولتين هو السبيل الوحيد لحل الصراع القبرصي، وعكس بمفرده المواقف التركية والقبرصية التركية طويلة الأمد، ونبذ خمسة عقود من المفاوضات التي تستهدف إعادة توحيد الجزيرة المقسمة كدولة اتحادية ثنائية المنطقة والطائفة.


واتخذ الرئيس التركي مزيدًا من الخطوات لإعادة افتتاح أجزاء من فاروشا الساحلية المهجورة لتقديم الغنائم إلى عملائه بقطاع البناء، في انتهاك لقرارات مجلس الأمن التي تدعو لتسليم المدينة إلى إدارة الأمم المتحدة حتى يمكن لسكانها السابقين العودة إلى منازلهم.

تعليقات Facebook تعليقات الموقع
أرض عاد على فيسبوك